الوصفة الأمثل من أجل تغذية مناسبة خلال شهر رمضان

الوصفة الأمثل من أجل تغذية مناسبة خلال شهر رمضان

استعد لشهر رمضان في 8 خطوات

ram3لم يبق سوى يومان لرمضان, سوف نستيقظ من أجل السّحور في ليلة الأربعاء و نتناول أول إفطار رمضاني مساء الخميس بعد ما يقارب 17 ساعة من الصيام. بما أن فترات الجوع و العطش الطويلة في حر الصّيف سوف تغير نظام عملية الاستقلاب، بات من الأكثر ضرورة أن نجهّز أجسامنا  لتلك الفترات قبل بدء رمضان.

إذاً، كيف علينا أن نستعد لفترة الصيام؟

باقتراب موعد رمضان خلال أيام قليلة ، خبيرة التغذية و الحميات “مليكة شيماء دنيز” في مستشفى أجيبادم فرع فوليا  قدّمت لنا وصفة التحضّر لشهر رمضان في ثمان خطوات.

رمضان هو الفترة التي ننحني بها عن عاداتنا الطبيعية في الحمية ، يختلف نظام وجباتنا و تطول فترة الجوع.

من أجل فترة صيام لـ 17 ساعة ، يجب علينا أن نسلط الانتباه على مقاومة الإرهاق كما هو الحال بالنسبة للجوع و العطش.

عندما نضيف متطلّب تجنب اكتساب الوزن إلى الجوع ، العطش والإرهاق، يأتي إلى يدينا المفتاح الذهبي لنظام التغذية المناسب.

تنصح خبيرة  التغذية و الحميات مليكة شيماء دنيز في مستشفى أجيبادم فرع فوليا بأنه علينا أن نقوم ببعض التغييرات التي سوف تقوم بتجهيزنا لفترات الجوع و العطش الطويلة وذلك قبل بدء شهر رمضان ، كما هو الحال بالنسبة للتغييرات التي سوف نخضع لها خلال رمضان ذاته. إليك بعض الإجراءات التحضيرية التي تبدو صغيرة بالمظهر ، لكنها كبيرة بالأهمية :

  • ram2التقليل من كمية الوجبات

اقتطاع كميات قليلة من الطعام الذي نستهلكه خلال فترة النهار يخفف من الضغط على المعدة وعملية الهضم ، كما أن هذا الاقتطاع يساهم بشكل كبير بالتحضيرات من أجل شهر رمضان. على سبيل المثال ، استبدل وجبة اللحم التي تنوي تناولها بوعاء من الحساء الذي قد ترغب بتناوله قبل هذا النوع من الوجبات (اللحم) . بهذا سوف تكون قد رفعت من نسبة تجرع السوائل و خففت من كمية وجباتك.


  • الإكثار من شرب الماء

لا تقع ضحية أفكار خاطئة كتلك التي تقول ” إذا قمتُ بتخفيف تناولي للماء الآن ، سوف يساعد ذلك في تحمّلي للعطش خلال رمضان” . جسمك دائماً يحتاج للماء كما أن امتصاصه للماء يرتفع بشكل كبير خلال أشهر الصيف و ذلك بسبب التبوّل و العطش. عليك أن تتأكد من تعويض الماء الذي يستهلكه جسمك كما أنه عليك أن تهتم بأن تشرب على الأقل من 8 إلى 10 أكواب من الماء ، وذلك قبل و خلال شهر رمضان. لذلك ، إبدأ بشرب الماء حالاً و لا تنتظر حتى تعطش لتشرب الماء

  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الدسم و الدهون

واحد من الأسباب الذي يؤدي إلى اكتساب الوزن الزائد خلال شهر رمضان ، هو ازدياد تردد الأطعمة كثيرة الدهون و الدسم على موائدنا. وذلك في كلا رمضان والأيام القليلة التي تليه.  علينا أن نبتعد عن مثل تلك الأطعمة الدسمة و كثيرة الدهون التي لا تزودنا بالطاقة الإضافية ولا أي فائدة صحية أخرى. من المهم أن نجهّز أجسامنا للشهر القادم عبر توفير الراحة للمعدة و نظام الهضم

  • Tuz-3لاتتناول الأطعمة المالحة

يجب تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الملح و ذلك قبل شهر رمضان و في فترات الإفطار و السحور خلال شهر رمضان . لذلك ، من الأفضل أن تستغني عن بعض الأطعمة كالكبيس ، المكسرات المملّحة أو البسكويت المملّح . عليك أيضاً أن تراقب كمية الملح في الجبن و الزيتون الذي تتناوله بانتظام. اختر الأنواع الأقل ملوحة من الجبن وتناول الزيتون بعد نقعه في الماء لفترة من الزمن.

  • اختر بديلا من هذه الأطعمة

إن لم تكن قد أعطيت السلطة الأهمية التي تستحقها بعد ، تأكد من فعل ذلك في الأيام الأخيرة القليلة قبل رمضان. تؤكّد خبيرة التغذية و الحميات مليكة شيماء دنيز في مستشفى أجيبادم فرع فوليا  أن الطماطم والخيار هما من أنواع الأطعمة سهلة الهضم، كما أنه يجب أيضاً توفير مساحة أكبر على المائدة للخبز الأسمر ، البيض و الجبن قليل الدسم.

  • من الضروري تناول الفواكه و الخضار

تأكد من أكل الفواكه ، الخضار ومحاصيل الحبة الكاملة. هذه الأطعمة سوف تساعد نشاط الأمعاء لديك و سوف تريح نظام الهضم. كما انها مهمة أيضاً لصحتنا من خلال محتواها العالي من الفيتامينات و المعادن . على صعيد آخر ، لا يجب أن ننسى محتوى السكر في الفواكه و لا يجب أن نبالغ في تناول الفواكه . على سبيل المثال ، التفكير في الساعات الطويلة التي لن تتمكن خلالها من تناول البطيخ الأحمر و بالتالي تناوله بكثرة قبل فترة الصيام سوف يؤدي إلى الضرر أكثر من النفع. تعديل الكمية الصحيحة من البطيخ الأحمر ، و الذي هو فاكهة كثيرة الشعبية في الصيف و ذلك بسبب تأثيرها المبرد ، وهو مهم جدّاً . قطعة واحدة من البطيخ الأحمر تساوي حوالي 200غ . تماماً كما في كل  الفواكه الأخرى، أكل ما يزيد عن الكمية الصحيحة يسبب ارتفاعاً في كمية السكر

  • ram4تأكد من أن تستيقظ على السحور

إجبار الجسم على الصيام بدون سحور هو شيء خاطئ جداً . تخطّي وجبة السحور يؤدي بالصائم إلى تعب أكثر و تباطؤ أكبر بنظام الاستقلاب ، السحور هو ضرورة خاصة للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في المعدة خصوصاً بما أن ساعات الصيام طويلة جداً. وإلا سوف تقوم المعدة بإفراز حموضاً مفرطة مما سوف يؤدي إلى مشاكل مثل الحرقة و عسر الهضم. لذلك ، من الضروري أن تستيقظ على السحور على الأقل في الفترة الأولى.

  • تناول أطعمة الفطور أثناء السحور

أي الأطعمة هي الأكثر صحية لتناولها في أول سحور من شهر رمضان؟

تقول خبيرة التغذية و الحميات مليكة شيماء دنيز في مستشفى أجيبادم فوليا : ” يجب تناول الأطعمة الجيّدة والمغذية مثل القمح الكامل والخبز والجبن والبيض ، والتي تحتوي على أفضل جودة من البروتين في الطعام . يجب تزويد مائدة سحورك بالأطعمة الغنية بالزيوت ، مثل الجوز و اللوز . كأس من الحليب أو وعاء من اللبن سوف يوفر أيضاً تغذية جيدة وإضافة غنية إلى سحورك”.

×
ابحث عن أي شيء تريده ...